let's develop our educational system


    فن الإتيكيت والآداب الإجتماعية

    شاطر

    randa2009

    المساهمات : 11
    تاريخ التسجيل : 21/04/2009

    فن الإتيكيت والآداب الإجتماعية

    مُساهمة  randa2009 في الجمعة مايو 01, 2009 4:36 pm

    دورة
    فن الإتيكيت والآداب الإجتماعية



    هذه الدورة للمدرب الأستاذ / محمد بن حسن المرزوقي
    وأردت أن أنشرها هنا للفائدة الكبيرة التي تحتويها

    وأقسام هذه الدورة ستكون ( بإذن الله ) على النحو التالي :

    - الإتيكيت ( تعريفه ، نشأته ، أهميته )
    - علاقة الإتيكيت بالإسلام
    - المجاملة ، البساطة ، التواضع ، الإنسانية
    - المصافحة
    - التقديم والتعارف
    - الحديث مع الآخرين
    - الحديث بلغة أجنبية
    - الإصغاء ( الإنصات الجيد )
    - إحترام المواعيد
    - الحديث الهاتفي والتعامل معه
    - الإعتذار
    - الملابس وألوانها وطريقة إرتدائها
    - الولائم والحفلات
    - زيارة المرضى
    - الهدية
    - الزيارات المفاجئة


    مقدمة المحاضر

    هذه الدورة جاءت بعد خلاصة خبرة عملية وتجارب ميدانية واطلاع واسع على الكتب والمراجع لأشهر المتخصصين في الإتيكيت والبروتوكول
    وهي كذلك حصيلة للقاءات مباشرة مع كبار الشخصيات من رؤساء دول ومستشارين ووزراء وكبار المسئولين وأكاديميين في هذا العلم
    وسيتم طرح الموضوع بأسلوب سلس ومميز ليكون ضمن سلوكنا اليومي.

    سبب اهتمام المحاضر بهذا المجال

    يقول المحاضر:
    خلال زيارتي لدولة غربية شاهدت مطعما كتب على مدخله:

    " ممنوع دخول الكلاب والعرب "

    ويقول : فطلبنا مقابلة صاحب المطعم وبدا على محياة وتصرفاته الكبر
    وسألناه عن سبب هذه اللوحة فأجاب:
    لأني مقتنع بها ، سألناه عن سبب الاقتناع ؟
    فقال : هذا مطعم راقي يأتي إليه الأمراء والوزراء وكبراء الناس.
    - مجموعة من الشباب العرب يحركون الطاولات حسب رغبتهم رغما عن الموظفين.
    مما يسبب فوضى وإزعاج في المطعم ...
    - تدب بينهم شجارات ويتحاورون بصوت مرتفع جدا...
    - طبيعة الناس يبتسمون يفهموا الابتسامة من إحدى النساء بشكل خاطئ .. حساب الطاولة الفلانية علينا ، أو يبدءوا بمعاكستها .. وهذا يسبب إحراج ومشاكل لها ..
    - بعضهم يغمس أطراف أصابعه في الصحن مما يثير اشمئزاز الآخرين.
    - بعضهم يحك ظهره بالشوكة أو السكين.
    - فقدت كثير من الزبائن الكبار بسبب تصرفاتهم فقررت وضع حد لهذا الأمر.

    يقول المحاضر : إنه وجد أن كثيرا مما يقوله صاحب المطعم ( مع الأسف ) صحيح
    لهذا نحن الذين أسأنا لأنفسنا


    تعريف الإتيكيت

    الاتكيت هو : فن التعامل ( سلوك ، أخلاق ، ذوق ، تصرف ، احترام الذات والآخرين ، فن التعامل مع الآخرين ، فن الخصال الحميدة ، فن التصرف الراقي المقبول اجتماعيا ).

    ويعرفه ( موسى شربل ) في كتابة آداب السلوك الإتيكيت بأن :
    لكل مجتمع عاداته وتقاليده التي مارسها ويمارسها بشكل عفوي وبدون تكلف، وهي تختلف بين بلد واخر، بيد ان انواع سلوك عامة تسود المجتمعات الراقية، يستطيع كل نسان ان يكتسبها بالتعلم، وهي ما اطلق عليه الفرنسيون كلمة Etquette.

    مفهوم ( الاتيكيت )

    هو مجموعة تصرفات تؤدي الى احترام النفس واحترام الاخرين.
    وكل شخص لا يحترم نفسه ولا يقيم اعتبارا لقيمها لا يحق له ان يطلب من الاخرين اعتباره واحترامه.
    وآداب السلوك قديمة قدم التاريخ
    فقد نشأت مع نشأة الحضارة، ووجهت نشاط الشعوب المتقدمة على مراحل التاريخ.
    والشعوب الحديثة في الغرب تمارس "اتيكيت" معينة تبرز من خلال معالم التهذيب والخطوط الاساسية التي تلتزم بها في حياتها العامة والخاصة.
    وفي حال اردنا وضع آداب سلوك جديدة منبثقة من الحضارة العربية - الاسلامية فلا ينبغي ان نحبس انفسنا عن آداب العالم المتمدن، لاننا يمكن ان نأخذ ما يلائم حاجاتنا وطبيعتنا.

    ويمكن أن نكتب مفهوم الاتكيت ، على أنه :
    السلوك الذي يساعد الناس على الانسجام والتلاؤم مع بعضهم البعض ومع البيئة التي يعيشون فيها.

    مفهوم الاتكيت في الموسوعة البريطانية:

    الاتكيت كلمة تعني التهذيب واللياقة وتحمل الفرد على تحسين علاقته بالآخرين.
    الاتكيت يعني حسن التصرف واللطف للحصول على احترام الذات وتقدير الآخرين.


    أصل كلمة اتكيت

    هي كلمة فرنسية لفظيا معناها البطاقة :
    THE TICKET
    ما علاقة البطاقة بالإتكيت ؟
    – مثلا بطاقات الدعوة للمناسبات :
    لو دعيت إلى [ برج العرب ] : كيف أتصرف ؟؟
    سأجد خلف بطاقة الدعوة التعليمات / طريقة الوصول
    – سلم المعطف على باب الفندق ... ادخل سلم على الداعي .. اجلس في غرفة الشاي ... كلم كبير الخدم وهو يعطيك التعليمات.


    لماذا الاتكيت

    لأن أي تصرف أو سلوك قد يعطي صورة عن ذاتك جيدة أو سيئة.
    الاتكيت يحميك من أي إساءة في أي مكان
    الاتكيت الدولي : مقبول في أي مجتمع ( ما لم يتعارض مع الدين والتقاليد )


    هل يكسر الإتيكيت ؟؟

    يحق لك كسر أي قاعدة من قواعد الاتكيت إذا عارضت :
    الدين / العادات والتقاليد / الصحة ( حسب الاتفاقات الدولية )
    الإتيكيت هو سلوك بالدرجة الأولى ،،
    والسلوك هو : تصرف / ممارسات :أي أنه
    - مجموعة من الاستجابات المحددة التي يقوم بها الإنسان في أي موقف نتيجة لموقف أو حادث.
    - أو طريقة التعامل مع الآخرين والتصرف معهم وردة الفعل تجاه انفعالاتهم وتصرفاتهم.
    التصرفات تختلف تجاه نفس الموقف من شخص لآخر لماذا ؟
    البيئة / الشخصية / الخبرات

    السلوك يصدر عن قناعات
    إذا كانت قناعات الإنسان ايجابية تكون تصرفاته ايجابية.
    الشخص السلبي الذي يذم دائما ... يعني ذلك أن قناعاته سلبية.
    البيئة / الإعلام : تلعب دورا في ترسيخ القناعات.

    Admin
    Admin

    المساهمات : 8
    تاريخ التسجيل : 20/04/2009

    رد: فن الإتيكيت والآداب الإجتماعية

    مُساهمة  Admin في الأربعاء مايو 06, 2009 10:05 pm

    merci beacu[center][b]

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين نوفمبر 20, 2017 10:44 pm